أكدت دراسة طبية صينية حديثة أن عصير الرمان الأحمر الداكن يعد أفضل وقاية للرجال من الاصابة بمرض سرطان البروستاتا .

وحسب الدراسة التي نشرتها مجلة (الابحاث الطبية الصينية) فإن فاكهة الرمان غنية بالمواد المضادة للأكسدة والعناصر الكيميائية المسئولة عن تدمير خلايا الجسم وهو ما يفضي الى إصابتها بالأورام السرطانية وفى مقدمتها سرطان البروستاتا.

واشارت الى أن هذه النتيجة تم التوصل اليها بعد ثلاثة أعوام من التجارب على الفئران المعملية المصابة بالسرطان وأنها أثبتت فعالية كبيرة.

غير أن الأمر بالنسبة للفئران يختلف جذريا عن الانسان وفق ذات الدراسة
الامر الذي يتطلب المزيد من التجارب للتأكد من نسبة فعالية الرمان فى علاج الأورام السرطانية بعدما تأكدت فعاليته فى الوقاية من الاصابة به بنسبة تزيد على 70 بالمائة.



وسرطان البروستاتا مرض له علاقة بالهرمونات يتأثر بمجموعة من العوامل الأخرى بينها الخصائص الوراثية والعرقية والعمر والتاريخ العائلي.

ويعتبر هذا المرض ثاني امراض السرطان المسببة لوفاة الرجال بعد سرطان الرئة،
كما أن رجلا من بين ستة رجال معرض للإصابة به، فيما تقدر الجمعية الأمريكية للسرطان تشخيص 230900 حالة جديدة من سرطان البروستاتا للعام الماضي

وأن قرابة 29900 رجلا سيموت جرائه، وسط إحصائيات تشير الى أن عدد ضحاياه في شتى أنحاء العالم يصل الى خمسة ملايين شخص سنويا،
ومعظم الحالات المهلكة لا يتم اكتشافها حتى يصل المرض إلى مرحلة متقدمة.

موقع ماشى