تحتاج العدوى البكتيرية والفيروسية الى معاملة مختلفة

بالرغم من ان كلاهما يسبب الام للمريض.

ومن المهم ان نعلم ان المضادات الحيوية يمكنها معالجة العدوى البكتيرية فقط وليس الفيروسية منها.

وفيما يلي بعض المؤشرات التي تدل على طبيعة العدوى وما اذا كانت بكتيرية ام فيروسية:

o لا تستمر العدوى الفيروسية اكثر من 10 ايام فيما قد اعراض العدوى البكتيرية لاسبوعين.

o الاعراض المشابهة للكحة الخشنة والتهاب الحلق والام الجسد كلها مرتبطة بالفيروسات.

o في البالغين يكون التهاب الحلق المصحوب بارتفاع في الحرارة غالباً ما تكون نتيجة فيروس.

o الكحة المستمرة والحرارة المرتفعة والافرازات الانفية الملونة اعراض غالباً تسببها البكتيريا خاصة اذا ما استمرت اكثر من اسبوعين.


موقع ماشى