كلمة ..
نفسك تقولها وخايف تبوح بيها ..

فقط لأنك متأكد إنك مش أدها

وحتى وانت بتتحدى نفسك وبتحاول تقولها

بتبقى حاسس بالعجز والخجل ..

بردو لأنك بتحاول متضحكش على نفسك

وقلتها فعلا ..

عشان يتحول احساسك من احساس بالعجز

لإحساس بالندم وخيبة الأمل

....
لما تبني لنفسك دنيا في خيالك وتعيش فيها بأوهامك

بس لأنك عاجز إنك تبنيها في الواقع

لما تقف أمام أحلامك وطموحاتك شوية تقاليد وأعراف ملهاش لزمة

لما يكون قصاد عينك جوهرة ومش قادر تظفر بيها

فقط لأنك مش معاك تمنها ..

فقد يظن البعض أنك تتألم من أجل رغبتك في امتلاكها وبس ..

لكن الحقيقة انك بتتألم لأن تمنها هو اللي بيمتلك طموحك

....

بتقول الآه بصوت خافت ملهوش صدى خارجي

ولكن صداه يتتردد في اعماقك

ولا يشعر به إلا قلبك

وتكتم أنفاسك في صدرك برغم احتراقها ..

فلا يشعر بها أيضا إلا أنت

لما تتألم لدرجة إن كلمة الألم تفقد معناها عندك

وتصبح جزء من حياتك

فتتنفس ألم ..

وتتكلم ألم ..

وتتحرك ألم ..

وتبكي ألم ..

وتضحك ألم ..


فتتلفت من حولك لا تجد إلا الألم





فيشعر بك الألم

.

منقول