كثيرا. كلما أكثرت من إرضاعه، كلما أسرعت عملية إنضاج الحليب، سيصبح وقتها حليب صدرك كاملا، و ستنتج غدد الحليب كمية أكبر. إن الرضاعة لعشر إلى 15 دقيقة لكلّ ثدي ثمانية إلى 12 مرة كلّ 24 ساعة تقريبا هو هدف جيد لأي أم. طبقا لآخر نصائح الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (أي أي بي)، American Academy of Pediatrics (AAP)، يجب أن ترضعي مولودك الجديد كلما أظهر علامات الجوع، مثل اليقظة أو النشاط المتزايد ، التلمظ، أو البحث حول حلمتك. إن البكاء عبارة عن إشارة متأخّرة عن الجوع. يجب أن ترضعي طفلك قبل أن يبدأ بالبكاء.

أثناء الأيام الأولى، ربما تضطريين لأن توقظي طفلك الرضيع بلطف للبدء بالرضاعة، وهو قد ينام ثانية في منتصف العملية. للتأكد من أكل طفلك الرضيع ، أوقظيه إذا نام أكثر من أربع ساعات منذ أن آخر عملية رضاعة. عندما يصبح طفلك الرضيع يقظا للفترات أطول، يمكنك أن تستقرّي على روتين للرضاعة كلّ ثلاث ساعات (ربما تكون عدد الرضعات في الليل أقل عندما يبدأ الطفل بتنظيم نومه).