حب الشباب، نصائح وإرشادات:

تعريف حب الشباب:

* اضطراب جلدي على مستوى البشرة يظهر عند المراهقين عادةً، وقد يستمر، في بعض الحالات، حتى عند البالغين (في سن الأربعين أو أكثر).
* يظهر حب الشباب على شكل عُقيدات صغيرة، منها البثور السوداء comédons = blackhead، ومنها الخراجات الملتهبة، ومنها أيضاً الخراجات التقيحية.
* وهي تظهر على المناطق التي تنتشر فيها الغدد الزهمية (الوجه، الرقبة، الصدر والظهر) وهي يمكن أن تترك ندوباً مزعجة للمظهر.
* الغدة الزهمية، جزء من الجُريب الشعري (صورة رقم 1)، تنتج المادة الدهنية المسماة بالزهم sebum, الذي بدوره يلعب دوراً مهماً في حماية الجلد من الجفاف.

كيف يبدو مظهر الوجه في حالة حب الشباب ؟

* مظهر الجلد: لامع، مزيت.
* لون السحنة: مشوش، غير موحد، مائل نحو الأصفر، الرمادي، مع تورد ناتج عن التهابات الأجربة الشعرية.
* حبيبية الجلد: متضخمة (مؤشر حجم الغدد الزهمية واتساع مسام الجلد) = grain de la peau
* الجس السطحي للجلد: دبق وحُبيبي.
* الجس العميق للجلد: جلد سميك.
* نجد على هذا الجلد: بثور سوداء (زوان), فتحات الأجربة الشعرية واسعة، كييسات صغيرة microkystes, أكياس kystes, حطاطات papules، بثور pustules وندوب منخفضة عن سطح البشرة.
* الماكياج غير ثابت على هذا النوع من الجلد.

- إن مشكلة حب الشباب ليست بالكارثة ولا مصيبة، المزيد من الحلول باتت متوفرة الآن لهذه المشكلة الجلدية. إنما علاجها يحتاج إلى الوقت والصبر معاً. لكن نقص الإرادة وقلة المثابرة وعدم الالتزام بتعليمات الطبيب أو أخصائي التجميل من قبل الشخص المصاب تعتبر من العوامل الأساسية في استمرار هذه المشكلة وتفاقمها.

- علاج حب الشباب في المراحل ما بين الخفيفة والمتوسطة يتم بواسطة علاج موضعي خارجي فقط.

- العلاج عن طريق الفم بالمضادات الحيوية بالإضافة إلى العلاج الموضعي الخارجي يوصف في الحالات ما بين المتوسطة والحادة. (تحت إشراف الطبيب المختص).

- العلاج بالفيتامين A الحمضي: roaccutane ) isotrétinoïne ) لا يجب أن يُلجأ إليه إلا من بعد قطع الأمل من العلاجات العادية بالمضادات الحيوية والعلاج الموضعي الخارجي التي من المفترض أن تستمر فعلياً لمدة ثلاثة أشهر متتالية لما لهذا الدواء من تأثيرات سلبية على الجسم والممنوع استعماله نهائياً من قبل المرأة الحامل لما يسببه من تشوهات خلقية عند الجنين (في حال وصفه إلى سيدة متزوجة يجب أن تستعمل معه وسيلة منع حمل ناجحة). وهو لا يصرف من قبل الصيدلي إلا من خلال وصفة طبية. ويجب أن يخضع المريض لإشراف طبي صارم وإجراء فحوص مخبرية معينة للدم بشكل دوري لمراقبة آثاره السلبية.

نصائح وإرشادات:
أياً تكن المرحلة من حالة حب الشباب:
- العناية اليومية بتنظيف بشرة الوجه والأماكن المصابة مرتين يومياً بالطريقة اللطيفة المناسبة.
- عدم استعمال الصابون القلوي ومستحضرات التنظيف القوية.
- ترطيب البشرة بمرطب خفيف غير دهني.
- الحماية من الشمس نهاراً بكريم واقي فيزيائي طبيعي.
- استعمال العلاج الموضعي المناسب الموصوف من قبل الطبيب أو أخصائي التجميل.
- عدم ضغط أو فرك أو قحط الحبوب أو البثور نهائياً، لأنها تزيد من حدة الالتهاب وتترك ندوب تشوه الجمال.
- تفادي التعرض للشمس (وعدم الأخذ بالخطأ الشائع بأن التعرض للشمس يساعد في التخلص من الحبوب فهو على العكس من ذلك تماماً).
- بالنسبة للشباب من الأفضل حلق الذقن بواسطة آلة الحلاقة الكهربائية وليس بالشفرة.

خطوات عملية:
من بعد معرفة الأسباب الكامنة خلف مشكلة حب الشباب (الخلل الهرموني، الإفرازات الدهنية المفرطة، التدخل الجرثومي، التحول النوعي للزهم تحت تأثير التحلل الجرثومي، انسداد قناة الجريب الشعري الزهمي، العناية السيئة...). فإنه يجب:
- تنظيم الإفرازات الدهنية؛
- تنظيف البشرة وتطهيرها؛
- منع تراكم الخلايا الميتة؛
- استعادة المناخ الحمضي للطبقة القرنية؛ (تتمتع البشرة في الحالة الطبيعية بمناخ حمضي pH = 5.5 أما في حالة البشرة الدهنية المفرطة فيصبح هذا المناخ قلوياً سيئاً).
- إزالة الخمج الجرثومي بعلاجات موضعية.

يجب أن يتم تنظيم هذه الأمور على يد أخصائي متمرس وعلى خطين متوازيين:

1- الخط الأول/ في مركز التجميل على يد الأخصائي:

جلسات عناية معززة بمعدل جلستين أسبوعياً، ثم جلسة واحدة أسبوعياً، ثم جلسة واحدة كل أسبوعين. وتشمل كل جلسة الخطوت التالية:
1- تنظيف البشرة بالحليب واللوسيون المناسبين؛
2- تقشير ميكانيكي بواسطة جهاز يحمل في طرفه فرشاة ناعمة تدور بسرعة قابلة للتحكم بها (على الأماكن الغير ملتهبة)؛
3- بخار مع أوزون مع قولبة يدوية لطيفة للوجه؛ 15 - 20 دقيقة.
4- شفط الدهون والخلايا الميتة من خلال فتحات الأجربة الشعرية بواسطة منفذة الهواء الخاصة ventouse (بقطر من 1 إلى 5 مم) المرتبطة بجهاز شفط الهواء الخاص لهذه الغاية.
5- معالجة الجلد بواسطة جهاز التردد الكهربائي العالي Haute Fréquence باستعمال مسرى تشرير كهربائي مباشر electrode d'étincelage direct.
6- رذاذ مياه مقطرة باردة على الوجه.
7- ماسك صلصال، ماص، مع خلاصات الصعتر، إكليل الجبل والخزامى.
8- ومن بعد نزع الماسك: كريم مرطب غير زيتي + كريم وقاية قصوى من الشمس طبيعي وخالي من المرشحات الكيميائية. (انظر الشمس والجلد).

- عناية خاصة: تفكيك ونزع أيوني على المناطق الغير ملتهبة أو متقيحة.


2- الخط الثاني/ في المنزل على يد الشخص نفسه:
* صباحاً:
- تنظيف البشرة بمستحلب سائل خفيف غير قلوي وغير زيتي يعمل على استحلاب الدهون بلطف عن الوجه دون أن يجفف البشرة أو يثير الجلد؛
- لوسيون نباتي مكمل للتنظيف بالمستحلب، مطهر، قابض قليلاً.
- مرطب خفيف للبشرة؛
- كريم واقي كامد (غير لامع).

* مساءً:
- تنظيف البشرة كما في الصباح وبنفس الطريقة والمستحلب واللوسيون. لكن هذه المرة مع حرص أكبر لأن الوجه تتراكم عليه الأوساخ والإفرازات أكثر من الصباح.
- لوسيون أو مصل بأحماض الفواكه مع خلاصات نباتية منظمة للإفرازات الدهنية؛


* عناية معززة من مرة إلى مرتين أسبوعياً (حسب حدة المشكلة):
- تقشير سطحي ميكانيكي بواسطة كريم أو جل يحتوي على مسحوق ناعم من قشر اللوز، لكن على الأماكن الغير ملتهبة فقط.
- ماسك صلصال ماص مع النباتات المطهرة على كامل المناطق الدهنية.
- بعدما يجف الماسك كلياً ينزع بواسطة الماء ويطبق بعده لوسيون أحماض الفواكه والمرطب.


يجب أن نعلم:

- بأنه منذ ما قبل سن البلوغ وقبل ظهور حب الشباب، أو على الأقل منذ الشعور بأن الجلد بدأ يميل نحو الجلد الدهني، من المفترض أن تتم العناية بتنظيف بشرة الوجه بالشكل الصحيح والمناسب ومن خلال نصائح وتعليمات أخصائي تجميل موثوق بعلمه وكفائتة.

- صحيح أن علاج مشكلة حب الشباب أصبح متوفراً وبطرق وحلول متعددة. لكن النتيجة لا تظهر مباشرة وقد تزداد الحبوب في بداية العلاج. عندها يجب أن نتسلح بالصبر (طبعاً إذا كان العلاج عن يد طبيب أو مختص). فعلاج هذه المشكلة والتخلص من الحبوب قد يستمر من ستة أشهر إلى عدة سنوات. لذا يجب أن تكون لدينا الإرادة حتى لو لم تكن النتيجة مشجعة في البداية

الموضوع : منقول للغائدة