أسباب ارتفاع حرارة المحرك.. وطرق علاجها

بعض قائدي السيارات يعانى من مشكلة ارتفاع حرارة المحرك، فكان لابد من توضيح أسباب هذه المشكلة وطرق علاجها كما يلى...

1- تعطل أوتوماتيك المروحة:

وهذا يؤدى إلى عدم دوران المروحة بالسرعة الكافية وللتأكد من عمل أوتوماتيك المروحة، يمكن تحريك المروحة أثناء توقف محرك السيارة فإذا كانت سهلة الحركة بشكل كبير فهذا يعنى أن أوتوماتيك المروحة معطل ويجب استبداله.

2- تسرب ماء المبرد:

يمكن ملاحظة ومعرفة مصدر التسريب بفحص توصيلات المبرد أو بملاحظة غطاء المبرد إذا كان هناك حوله أثار تهريب ويمكن أن يكون التهريب داخليا لا يرى بالنظر، ولكن يمكن معرفته فى حالة نقص الماء فى المبرد، وهنا لابد من التوجه لمركز صيانة لفحص المحرك وإصلاح أي تسريب قد يحدث .. مع الوضع فى الاعتبار أن محاليل إيقاف التهريب لا تنجح فى كل الحالات.


3- تعطل صمام البلف:

وذلك يؤدى إلى تعطل ضبط حركة المياه فى البلف، فعندما ترتفع درجة حرارة المحرك إلى حد معين يفتح البلف ويسمح بمرور الماء لكن عند تعطل صمام البلف يبقى الصمام مغلقا ولا يسمح بمرور الماء فينتج عنه ارتفاع درجة حرارة المحرك. وللتأكد من ان البلف يعمل بطريقة سليمة فانه يتم الضغط على خرطوم المبرد حينما تكون السيارة فى مرحلة التسخين فإذا لم تتغير حرارة الخرطوم خلال دقائق من التشغيل فان هذا يعنى احتمال عطل صمام الحرارة ويجب تغييره. مع الأخذ فى الاعتبار عند تغييره أن يكون من نفس النوع وذلك لان كل صمام مجهز على درجة حرارة معينة .


4- تعطل مروحة التبريد فى سيارات الدفع الأمامي:

تدار هذه المروحة بمحرك كهربائي منفصل عن محرك السيارة وهناك جهاز استشعار يتحكم بتشغيل أو إيقاف المروحة حسب درجة حرارة المحرك وحينما يتعطل هذا الجهاز أو محرك المروحة نفسها فان المروحة لن تعمل مع ارتفاع حرارة المحرك.


5- تعطل طلمبة الماء:

ويمكن التأكد من عمل مضخة الماء عن طريق فتح غطاء المبرد فى طور الإحماء والتأكد من حركة المياه داخل المبرد، فإذا كانت المياه لا تتحرك فهذا دليل على تعطل المضخة.


6- انسداد العادم (الشكمان):

قد يسبب انسداد العادم أو التواؤه ضغطا عكسيا على المحرك مما يؤدى إلى ارتفاع درجة حرارة المحرك، وهذا فانه بملاحظة هذه الجوانب والاهتمام بطرق صيانتها يمكننا معالجة مشكلة ارتفاع حرارة المحرك قبل تفاقمها.
تحياتى