حصلَ الرجلُ الفرنسي على وجبتهِ المفضلة ، والمكونة من ( قهوة ، كرواسان ، شطيرة من المربى ) بينما كان

الرجلُ الأمريكيُّ الجالسُ بجانبهِ يَمضَغُ العلك . وعلى الرغمِ مِنْ تَجَاهلِ الفرنسي له ، إلا أنهُ بدأَ بالحَدِيث :

الأمريكي : أنتم الفرنسيونَ تأكلونَ شطيرةَ الخبزِ بالكامل .

الفرنسي ( متجهماً ) : نعم ، بالطبع .

الأمريكي ( بعدما نفخَ فقاعةً ضخمة من علكته ) : نحنُ لا نفعل . في أمريكا نحنُ نأكلُ ما بداخلها فقط . أما قشور

الخبز ، فنجمعهُ في حاوية ، ويُعادُ تصنيعهُ ليتحولَ إلى ( كرواسان ) ثم يُباع إلى فرنسا .

( ابتسامةٌ ساخرةٌ على وجهِ الأمريكي )

( الرجل الفرنسي يصغي صامتاً )

الرجل الأمريكي مصراُ : هل تأكلونَ المربى مع الخبز ؟

الفرنسي : بالطبع .

الأمريكي: ( يتلاعبُ بالعلكةِ بينَ أسنانهِ ، ويضحكُ ساخراً ) نحنُ لا نفعل . نحنُ نتناولُ الفاكهة الطازجة على

الفطور .. ونضعُ قشورَ الفواكه وبقاياها في حاويات ، ليعادَ تصنيعها ، فتتحول إلى مربى ، وتُباع إلى فرنسا ..!


بعدها يسأله الرجلُ الفرنسي : وماذا تفعلونَ أنتم بقفازات الايدى بعدَ استعمَالِهَا ؟

الأمريكي: نرميها بعيداً بالطبع ..!

الفرنسي : نحنُ لا نفعل . في فرنسا يتمُّ تجميعَهَا وَوَضعَهَا في حَاوِيَاتٍ ، ليُعادَ تصنيعُهَا ، فتتحولُ إلى عِلكْ ،

وتُباعُ إلى أمريكا ..!