سبحان الله العظيم ........ كل من شاهد هذه الصورة أصابته الدهشة
عندما علم أن صاحبها كان متوفيا لحظة إلتقاطها ......

نعم الطفل هذا ميت ........ ولكن تعابير وجهه ونظرته
لا تدل على ذلك أبدا فسبحان الله العظيم ......

هذا الطفل من فلسطين واسمه حامد المصري ..... وقد قتله
الجنود اليهود برصاصة اخترقت قلبه الصغير ........



وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ

منقول لضمير الامة

ارفعو الموضوع بدعوة لإخواننا في فلسطين