المرأة تسمع أكثر من الرجل

أفادت دراسة أميركية بأنّ السود يتمتّعون بحاسة سمع أقوى من البيض، وذهبت أبعد من ذلك مشيرة الى أن النساء يسمعن أفضل من الرجال.
وجاء في موقع «سي. أن. أن» على الانترنت أنّ حاسة السمع لدى الأميركيين في الولايات المتحدة ظلَّت على حالها منذ 35 سنة، على رغم اختراع الأجهزة التي تؤثر سلباً في الأذن مثل «الوكمان» و»الآي بود iPod.»
وليست الدراسة المذكورة بجديدة، إذ أشارت دراسات وأبحاث سابقة الى النتائج ذاتها الخاصة بالاختلافات في حاسة السمع بالنسبة الى الجنس والعرق.
الا أنّ جديد الدراسة التي أجراها علماء المعهد القومي للصحة والسلامة المهنية، أنّها تمثّل أكبر عيِّنة قومية تورد هذه النتائج حتى الآن، وفقاً لما قاله خبراء في السمعيات.
وقد يعزى الاختلاف بالنسبة الى العرق إلى مادة الميلانين، وهي مادة لونية في البشرة. ويعتقد علماء أن ما يحوزه ذوو البشرة السوداء من كميات أكبر من الميلانين تحميهم من فقدان السمع الناتج عن الضوضاء، بحسب ما قال ويليام ميرفي، الباحث الذي شارك في إعداد الدراسة.
ويشتبه العلماء في أن مادة الميلانين تلعب دوراً في كيفية إزالة الجسم للمركبات الكيميائية الضارة التي تنجم عن خلايا الشعر الحساسة في الأذن الداخلية.