دراسة تظهر أكثر من 2400 فرق بين الرجل والمرأة


أظهرت دراسة لباحث أردني مهتم بقضايا المرأة أن عدد الفوارق بين المرأة والرجل في المجتمعات العربية يزيد على 2400 فرق تشمل عدد الفوارق البيولوجية فروقاً في النواحي الاقتصادية والتشريعية والصحية والثقافية والتعليمية والديموغرافية والتراثية والإعلامية والاجتماعية.
وقال الباحث الدكتور محمد بشير شريم الذي أعد الدراسة لوكالة الأنباء الأردنية أن فلسفة هذه الدراسة التي استمرت خمس سنوات وأشرفت عليها لجنة استشارية، قامت على أساس أنه لا يجوز ونحن في القرن الحادي والعشرين أن تبقى حالة اللامساواة في العالم العربي تطرح بأشكال انفعالية عشوائية بدون أن تتجسد هذه الفوارق في حقائق رقمية تحدد خصائصها وحجمها.
وأشارت الدراسة إلى أن أدق المعايير لقياس درجة ذكاء الإنسان هي نسبة حجم المخ إلى حجم الجسم وهى عند المرأة 45 إلى 1 وعند الرجل 50 إلى 1 أي أن حجم دماغ المرأة مقارنة بحجم جسمها أكبر من الرجل.
ومن الفروقات الإيجابية التي تشير إليها الدراسة زيادة معدل العمر المتوقع للمرأة عن الرجل حيث وصل هذا المعدل إلى 72.4 سنة للمرأة بينما بلغ 71.5 سنة للرجل.
وتطرقت الدراسة إلى موضوع تحقيق الذات عند الرجال وهو المشاركة الفاعلة في المجالات السياسية والتشريعية والاقتصادية وغيرها.
أما بالنسبة للمرأة فإن عملية تحقيق الذات تتجلى في ثلاثة مجالات أساسية هي الزواج والإنجاب وإنشاء الأسرة