التقى الدكتور محمد عياش , ممثل الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات في دول الاتحاد الأوروبي , مع مفتي رومانيا الشيخ مراد يوسف , حيث وضعه في صورة التطورات الخطيرة التي تشهدها مدينة القدس الشريف عامة , والمسجد الأقصى المبارك خاصة , حيث أكد المفتي خلال اللقاء تضامن مسلمي رومانيا مع الشعب الفلسطيني وقال أنه أصدر تعليماته لخطباء المساجد في رومانيا , بأن تخصص خطبة صلاة الجمعة القادمة للحديث حول الاعتداءات الخطيرة على المسجد الأقصى المبارك.
ولدى مغادرته دار الافتاء قال الدكتور محمد عياش للصحفيين:
سماحة المفتي بادر لتخصيص خطبة الجمعة في مساجد رومانيا للحديث عن الأقصى المبارك , وانني كممثل للهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات أدعو لتكون خطبة الجمعة القادمة في كافة مساجد أوروبا للحديث عن الخطر الداهم الذي يحيق بأقصانا المبارك , والحمدلله أن اخواننا المرابطين داخل المسجد وخارجه نجحوا بعون الله في صد هجمات قطعان المستوطنين المدعومة من جيش الاحتلال.
وأضاف الدكتور عياش : انني أنادي اخواني في المراكز الاسلامية والجاليات المسلمة في أوروبا , للمباشرة في مجموعة من النشاطات الاحتجاجية السلمية ليعرف العالم كله مكانة الأقصى في قلوب المسلمين وفي عقيدتهم , كما أدعو كل منظمات السلام وحقوق الانسان لتحركات تهدف الى تسليط الضوء على مايجري في القدس الشريف ضد المقدسات الاسلامية والمسيحية .
واختتم الدكتور عياش تصريحه بالقول: يجب البدء فورا بالتحركات الاحتجاجية , من الاعتصام والتظاهر واصدار البيانات واطلاق زوامير السيارات والاضراب عن الطعام , بحيث تحدد أشكال الجهاد السلمي من كل جالية مسلمة في البلد الذي تقيم فيه من أوروبا , بما لايتعارض مع القوانين المحلية.