زهقتنا من الشيطان وتعبتنا منه ؟!
صحيح ومين متعبش من وسوسة الشيطان
كل شوية يوقعنا في المعاصي ويخلينا لا نراقب الله في أحوالنا
لأ وكمان بعد ما تقع الفاس في الراس ونعصي ربنا في غفلة مننا يجي الشيطان ييأسنا من رحمة ربنا والله المستعان ..
صراحة حاجة تزهق
طيب ما تيجوا أقولكم إيه الحل معاه
آه الحمد لله بفضل الله يوجد حل للمشكلة دي بس إقرأوا للآخر وإنتِ تعرفوا
7
7
7
قال الفضيل بن عياض لرجل :إذا خرج عليك كلب الغنم , ماذا تفعل ؟
قال الرجل : ارميه بحجر
قال الفضيل : فإن رجع إليك ؟
قال الرجل : أرميه بحجر .
قال الفضيل :فإن رجع إليك ؟
قال الرجل : أرميه بحجر.
قال الفضيل : هذا أمر يطول ..
فقال الرجل : وما العمل يا أبا علي ؟
قال الفضيل : عليك برب الكلب (أي صاحب الكلب )...
[ أي قل لصاحب الكلب امنع كلبك عني وبذلك تسترح ] ...

يريد الفضيل أن يقول :
لو هجم الشيطان عليك , فترده بحجر ...فإن رجع ... فكيف الحال ؟!

فالشيطان لايمل مطلقا

فقد قال لله تعالى :" قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (82) إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ (83) "
المخلصين هنا بالفتح ... (1)

هذا حال الشيطان مع المخلصين ... فكيف بمن سواهم ...

فكيف النجاة وما الدواء ؟!

الحل بسيط لمن وفقه الله وهو :
أن ترجو الله بعد ما تخلع حولك وقوتك , فلنتعلم الرجاء لله عز وجل ...
أيوة يا أخواني في الله
قوموا وقفوا وإنظروا من الشباك بالليل وناجوا رب الأرض والسموات ونادوه وأدعوه ولا تملوا ولا تستعجلوا ...
ادعوه بأسمه العظيم الذي إذا سئل به أعطى وإذا دعي به أجاب ...
أدعوه وأشكو له احوالكم .
ناجوا ربكِم وكأنكِم وحدكم في هذه الدنيا , ابكوا بين يديه وأشكو له ما بكم من هم وغم ومعصية تقعوا فيها دوما وهو أعلم بها ..
فو الله إنه لرب رحيم رءوف ..
إدعوه بأن يعينكِم على التخلص من تلك المعاصي التي أورثت الحزن والكآبة في قلبك وأظلمته ..

وإسألوه سبحانه أن يثبت قلوبكم على الطاعة وأن يثبتكِم في زمن الفتن ..


اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة وقنا عذاب النار