المياه ملوثة في بورسعيد وتسربت لأجهزة الغسيل الكلوي‏‏

تحدثت صحيفة الأهرام عن ما سمته"كارثة حقيقية" كشفتها تقارير محلية ودولية عن تلوث مياه الشرب في بورسعيد‏,‏ تنذر بعواقب وخيمة لخطورتها علي صحة الإنسان‏,‏ إلي جانب تسربها إلي أجهزة الغسيل الكلوي بالمستشفيات‏,‏ وهو ما قد يعجل بالقضاء علي مرضي الفشل الكلوي‏!.‏

هذه الحقائق كشفتها ندوة ساخنة بعنوان بلدي أقيمت في بورسعيد‏,‏ وشهدها حشد من أساتذة وخبراء البيئة والمياه‏,‏ واستعرضوا ملفات ضخمة مليئة بالتقارير والمستندات‏,‏ كان أهمها تقارير دولية من اليابان وأستراليا وألمانيا‏,‏ وآخرها أمريكية مؤرخة في‏18‏ سبتمبر‏2006,‏ للدكتور الأمريكي ويدكار مايكل خبير البيئة الدولي‏,‏ الذي اطلع علي التقارير التي أرسلت إليه من الجهات البحثية في بورسعيد‏,‏ وأقر بتلوث المياه وتسربها لأجهزة الغسيل الكلوي‏.‏

وقال الدكتور ممدوح صالح أستاذ الهندسة البيئية والصحية بجامعة قناة السويس‏,‏ لمندوب الأهرام محمد أبوالشهود‏:‏ إن مياه النيل تصل إلي بورسعيد محملة بجميع أنواع الملوثات‏,‏ بدءا من نفايات مصنع كيما أسوان‏,‏ وانتهاء بمخلفات حظائر المواشي والعشوائيات والمنشآت علي جانبي ترعة بورسعيد‏