صحيح انتي صديقتي و حبيبتي و اختي بس عذرا انا احب زوجك و هو يحبني

صحيح انت صديقي و اكتر من اخي بس معذرة ان احب حبيبتك و هي بعد تحبني

حكايات صرنا نسمع عنها الكتير و نستغرب منها صديق لا يجد غير صديقة ليعترف له عن حبه الكبير للمراة التي يريدها شريكة لحياته
يحكي عنها و عن صفاتها و عن اخلاقها تجد الاخر لا اراديا يبدا بالحلم الممنوع بالحب المحرم لحبيبة اعز صديق له يرسم لها في خياله ملامحا خاصة لها
و يبدا بمحاولة استمالتها و تتمكن غرائزه الشيطانية من السيطرة عليه لتمحو معالم الصداقة التي سبق و ان رسخها بداخله.

تاتي هي لا تجد غير صديقتها الوحيد لتصب في جعبتها ما يجول بخاطرها لتشاركها فرحة الحب الطاهر
و تحكي لها عن معاملة زوجها الرقيقة لها و كيف انه يحسسهاانها اهم امراة في العالم لتبدا الغيرة المريضة و الفراغ العاطفي بالظهور
لتجد الزوجة المسكينة نفسها في الاخير مهددة بفقدان مملكتها الصغيرة لان صديقتها لا شعوريا وقعت في غرام زوجها و اوقعته معها في احضان الرذيلة و الحب الممنوع

لو انت او انتي حصل لكم هذا الموقف ماذا ستكون ردة فعلكم ؟
كيف ستقابلون هذه المشكلة و هذه الخيانة التي تاتي من جهتين كل جهة اغلى من الجهة الاخرى .
.؟؟؟؟؟؟

م/ن