بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه اللة وبركاتة

اللهم صلى وسلم وبارك على سيدما محمد وعلى اله وصحبه اجمعين

ازيكوا يا نجعاويه عاملين ايه (كل سنه وانتم طيبين )
انا عايزه اقولكم على حاجه مهمه جداااااااا النهارده بمناسبه شهر رمضان الكريم الموضوع لو طويل شويه كمله معلش علشان مهم جدا
انا فكرت اننا لازم نعمل حاجه فى رمضان نثبت فيها حبنا للرسول الكريم (ص)
علشان ان شاء الله لما نشوفه يوم القيامه يكون وشنا منور كده باذن الله
ونقوله اننا كنا صحبه خير يا رسول الله واجتمعنا على طاعة الله ورسوله فى الشهر الكريم ده
والثواب كمان ان شاء الله هيبقى مضاف فى رمضان باذن الله وربنا يتقبل منا ومنكم ان شاء الله
فكرت فى حاجه نعملها ونشجع بعض عليها وهنسال بعض مين عمل النهارده ومين معملش ومين عمل اكتر
من اللى قولنا عليه طب المهم هنعمل ايه

هنتفق على كام حاجه كده هما اولا

الصلاه على الرسول (ص)

هنصلى على الرسول كل يوم فى رمضان 100 مره
مش هتكلفك حاجه وانت رايح الشغل وانت راكب العربيه وانت فى طريقك للمدرسه مش هتاخد وقت يعنى
وهتلاقى وقت تصلى اكتر من 100 مره كمان ان شاء الله
ومتنسوش النيه بردو وانت نازل رايح شغلك وانت رايح مدرستك او .. او.. اى مكان يعنى انك
رايح فى عباده لربنا وانك هدفك ارضاء الله وخدمه الاسلام والمسلمين موضوع النيه ده مهم جدا
يا جماعه ربنا يكرمكم متنسهوش


فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم

امتثال أمر الله سبحانه وتعالى

موافقته سبحانه في الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم ، وإن اختلفت الصلاتان فصلاتنا عليه دعاء وسؤال ، وصلاة الله تعالى عليه ثناء وتشريف

موافقة الملائكه فيها

حصول عشر صلوات من الله على المصلي مرة واحدة

أنه يرفع له عشر درجات

أنه يكتب له عشر حسنات

أنه يمحي عنه عشر سيئات

أنه يرجى إجابة دعائه إذا قدمها أمامه ، فهي تصاعد الدعاء إلى عند رب العالمين وكان موقوفا بين السماء والأرض قبلها

أنها سبب لشفاعته صلى الله عليه وسلم إذا قرنها بسؤال الوسيلة أو أفردها

أنها سبب لغفران الذنوب كما تقدم

أنها سبب لكفاية الله العبد ما أهمه

أنها سبب لقرب العبد منه صلى الله عليه وسلم يوم القيامة

أنها تقوم مقام الصدقة لذي العسرة

أنها سبب لقضاء الحوائج

أنها سبب لصلاة الله على المصلي وصلاة ملائكته عليه

أنها زكاة للمصلي وطهارة له

أنها سبب لتبشير العبد بالجنة قبل موته ، ذكره الحافظ أبو موسى في كتابه ، وذكر فيه حديثا

أنها سبب للنجاة من أهوال يوم القيامة ، ذكره أبو موسى وذكر فيه حديثا

أنها سبب لرد النبي صلى الله عليه وسلم على المصلي والمسلم عليه

أنها سبب لتذكر العبد مانسيه

أنها سبب لطيب المجلس ، وأن لا يعود حسرة على أهله يوم القيامة

أنها سبب لنفي الفقر

أنها تنفي عن العبد اسم البخل إذا صلى عليه عند ذكره صلى الله عليه وسلم

نجاته من الدعاء عليه برغم الأنف إذا تركها عند ذكره صلى الله عليه وسلم

أنها ترمي صاحبها على طريق الجنة وتخطئ بتاركها عن طريقها

أنها تنجي من نتن المجلس الذي لا يذكر في الله ورسوله ويحمد ويثنى عليه فيه وبصلى على رسوله صلى الله عليه وسلم

أنها سبب لتمام الكلام الذي ابتدأ بحمد الله والصلاة على رسوله

أنها سبب لوفور نور العبد على الصراط

أنه يخرج بها العبد عن الجفاء

أنها سبب لإبقاء الله سبحانه الثناء الحسن للمصلي عليه بين أهل السماء والأرض

أنها سبب لكثرة الأزواج في الجنة

أنها نور وتنصر على الأعداء وتطهر القلب من النفاق والصدأ

أنها توجب محبة الناس ورؤية النبي صلى الله عليه وسلم في المنام

أن الله عز وجل وكل ملكا يقول لمن صلى على النبي صلى الله عليه وسلم وأنت صلى الله عليك

أنها سبب للبركة في ذات المصلي وعمله وعمره و أهله

أنها سبب لنيل رحمة الله له ، لأن الرحمة أحد معاني الصلاة كما ذكره طائفه من العلماء

أنها سبب لدوام محبته للرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث أن دوام الذكر سبب لدوام المحبة

أنها سبب لهداية العبد وحياة قلبه

أنها سبب لعرض اسم المصلي عليه صلى الله عليه وسلم

أنها سبب لثبوت القدم عند الصراط ، والجواز عليه

أنها اداء لأقل القليل من حقه وشكر له على نعمته التي أنعم الله بها علينا

أنها متضمنه لذكر الله وشكره

تمنع العطش يوم القيامة

تمنع من النفاق

الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم

أخرج الترمذي عن أبيّ بن كعب رضي الله تعالى عنه قال: قلت: يارسول الله إني أكثر الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي ؟ فقال:"ماشئت" ، قلت الربع ؟ قال: " ماشئت، فإن زدت فهو خير لك"، قلت: النصف ؟ قال: " ماشئت، فإن زدت فهو خير لك"، قلت: فالثلثين؟ قال: " ماشئت فإن زدت فهو خير لك" قلت: أجعل لك صلاتي كلها؟ قال: " إذا تُكفى همك ويُكفَّر لك ذنبك


تانى حاجه نحاول كلنا ان شاء الله نحرص عليها
صلاة السنن والتراويح والضحى
[size=1قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في كل يوم ثنتي عشرة ركعة تطوعاً غير الفريضة إلا بنى الله له بيتاً في الجنة "رواه مسلم.

سنة الفجر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها" رواه مسلم .

و تقول عائشة رضى الله عنها : "لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم : على شئ من النوافل أشد تعاهداً منه على ركعتي الفجر" متفق عليه .

الظهروالمغرب والعشاء عن عائشة رضي الله عنها قالت : "كان النبي صلى الله عليه وسلم : يصلى في بيتي قبل الظهر أربعاً ثم يخرج فيصلي بالناس ثم يدخل فيصلي ركعتين ، وكان يصلي بالناس المغرب ثم يدخل فيصلي ركعتين ، ويصلي بالناس العشاء و يدخل بيتي ويصلي ركعتين" رواه مسلم.

سنة الجمعه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إذا صلى أحدكم الجمعة فليصل بعدها أربعاً" رواه مسلم (في المسجد).

و عن ابن عمر رضى الله عنهما : أنه رسول الله صلى الله عليه وسلم : "كان لا يصلى بعد الجمعة حتى ينصرف فيصلي ركعتين في بيته" رواه مسلم .

الزيادة في التطوع * قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "رحم الله امرءاً صلى قبل العصر أربعاً" رواه أبو داود والترمذي.

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر و أربع بعدها حرمه الله على النار" رواه أبو داود والترمذي.

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "بين كل أذانين صلاة ، بين كل أذانين صلاة ، بين كل أذانين صلاة" قال في الثالثة "لمن شاء" متفق عليه (المراد بالأذانين : الأذان والإقامة) .

استحباب ركعتين بعد الوضوء قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لبلال "يا بلال حدثني بأرجى عمل عملته في الإسلام فإني سمعت دف نعليك بين يدي في الجنة" قال : "ما عملت عملاً أرجى عندي من أني لم أتطهر طهوراً في ساعة من ليل أو نهار إلا صليت بذلك الطهور ما كتب لي أن أصلى" رواه مسلم
فضل صلاة الضحى والوتر عن أبي هريرة رضى الله عنه قال : "أوصاني خليلي رسول الله صلى الله عليه وسلم بصيام ثلاثة أيام من كل شهر وركعتي الضحى و أن أوتر قبل أن أرقد" متفق عليه . (والوتر قبل النوم غنما يستحب لمن لا يثق بالاستيقاظ آخر الليل فإن ويق فأخر الليل أفضل) لقوله صلى الله عليه وسلم "أفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل" رواه مسلم .

وعن عائشة رضى الله عنها قالت : "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم الليل حتى تتفطر قدماه فقلت له لم تصنع هذا يا رسول الله وقد غفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "أفلا أكون عبداً شكوراً" متفق عليه .



0pt][/size]

تالت حاجه بقى ودى الاخيره
كا واحد مننا هيشوف سنه للنبى (ص) فى رمضان كان بيعملها وهو يكون يقدر عليها ويمشى عليها طول رمضان واللىي قدر طبعا اكتر من سنه واحده يبقى افضل وياريت نحاول الموضوع مش هياخد ولا وقت ولا مجهود ان شاء الله

من سنن النبى (ص) فى رمضان

السحور: عن أنس ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( تسحروا ؛ فإن في السحور بركة )) [ متفق عليه: 1923 - 2549 ].


تعجيل الفطر ، وذلك إذا تحقق غروب الشمس : عن سهل بن سعد ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر )) [ متفق عليه: 1957 - 2554 ].


قيام رمضان : عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال : (( من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدم من ذنبه )) [ متفق عليه: 37-1779 ]


الاعتكاف في رمضان ، وخاصة في العشر الأواخر منه: عن ابن عمر ـ رضي الله عنهما ـ قال: (( كان رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ يعتكف العشر الآواخر من رمضان )) [ رواه البخاري: 2025 ] .


الافطار على التمر (عدد فردى 3 او 7 او 1)

كل يوم فى رمضان ان شاء الله كل واحد فينا هيقول عمل ايه وعايزين منافسه فى الخير
عايزن نشجع بعض باذن الله وانا معاكوا وربنا ييسر الامور ياريت كل واحد يقول لو يعرف اى سنه للرسول يقولها وعلشان ياخد ثواب اللى هيعملها ان شاء الله
وعايزين فى الاخر كده بعد رمضان نشوف نفسنا كده عملنا ايه علشان الرسول ونشوف بنحبه اد ايه
وربنا يقدرنا كلنا ويجمعنا دايما على الخير

انا طولت عليكم جدا يارب متكونش زهقتوا منى

وكل سنه وانتم طيبين