دبي “الخليج”:

أعلنت شركة “دل”، عن إطلاق حاسب إلكتروني محمول جديد يتميز بقدرته الفائقة على تلبية رغبات هواة الألعاب الالكترونية بكفاءة عالية وأسلوب مهني متطور للغاية.

وأكدت “دل” من خلال إطلاقها للحاسوب “إكس بي إس إم 1730” سيادتها على أسواق الأجهزة المحمولة في العالم حيث يتميز هذا الجهاز بتوفير أداء مثالي كونه يستخدم أفضل وسائل التكنولوجيا المتنقلة وأكثرها تطوراً في العالم والتي تجعله يرتقي بمستوى الأداء خصوصاً لجهة الألعاب الإلكترونية إلى مستوى جديد متميز يتوافق مع الجيل المقبل من تكنولوجيا المعلومات.

ويقدم “إكس بي إس إم 1730” أفضل أداء لممارسة الألعاب على الحاسوب الإلكتروني المحمول، ويعد الأول في العالم الذي يستخدم التكنولوجيا المتنقلة المتطورة للغاية “آجيا فيزيكس” إلى جانب الشاشة العريضة من “جيم بانيل إل سي دي” ومعالج البيانات والنصوص (بروسيسور) من “فيزيكس”.

ويتسم معالج البيانات “فيزيكس” بواقعية الأداء والتفاعل مع متطلبات المستخدمين وبسرعات فائقة للغاية مع الاحتفاظ بأعلى معايير جودة الأداء وأدقها، فضلاً عن أنه يسمح لمن يعشقون ممارسة الألعاب الإلكترونية بتوفير مناخ ممتع وشيق يتميز بالقدرة على الاختيار من بين الكثير من البدائل المتوفرة لخوض مبارياتهم ومنافساتهم بمزيد من الإثارة والمتعة إلى جانب إمكانية الدخول إلى نظام المعلومات في أي وقت بدون ترك اللعبة أو الاضطرار إلى إغلاقها.

وقال آدم جريفين مدير الانتاج في شركة “دل” في منطقة “أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا” عن إطلاق هذا الجهاز الجديد: “لقد تعهدت “دل” بتوفير أجهزة الحاسوب الإلكتروني الشخصية المحمولة التي ترتقي بمحبي الألعاب الإلكترونية إلى آفاق جديدة تتجاوز بهم كل الحدود السابقة”.

وأضاف: “الفريق الهندسي الذي أشرف على إنتاج “إكس بي إس إم 1730” عمل على تطوير الأجهزة المستخدمة في هذا الجهاز بصورة رائعة بحيث تعمل بكفاءة تامة مع كافة البرامج والألعاب التي تنتجها الشركات الكبري مثل “أورانج بوكس” من “فالف هاف لايف 2” و”2 كيه جيمز” و”بيوشوك” وذلك ليتمكن هذا الجهاز من توفير كل الإمكانيات اللازمة كي يستمتع مستخدموه بكل الألعاب الإلكترونية المتوفرة في الأسواق”.

ويتسم الجهاز الجديد بمجموعة وافرة من المزايا المهمة حيث إنه الجهاز الأول في العالم الذي يقدم وحدة معالجة فيزيائية تجعله يتميز بأدق رسومات الجرافيكس التي تنقل المستخدمين إلى صورة تضاهي المتوفرة في الملاعب الحقيقية، كما تسمح بطاقات الرسومات الثنائية من طراز “نفيديا إس إل اي” بتوفير قدرة أداء مضاعفة بفضل تقنية “دايركت إكس”. كما يتضمن الجهاز وحدة ذاكرة بسعة 512 ميجابايت تساعد في سرعة استجابة الجهاز لمتطلبات مستخدميه، فضلاً عن نظام “إنتل إكستريم إيدشن كور تو ديو” الذي يصل إلى 3،2 جيجاهرتز.

ومع كل هذه الإمكانيات التقنية المتطورة، ومجموعة الألوان الأربعة المثيرة والجذابة وهي الأحمر القرمزي والأزرق الياقوتي والأبيض العاجي والرمادي المدخن، يكون “إكس بي إس إم 1730” مثالياً لمحبي الأناقة والجودة في آن واحد.

ويتميز الجهاز الجديد أيضاً بقدرته الفائقة على التعامل مع الألعاب الإلكترونية عبر شبكة الانترنت مباشرة (أون لاين جيمز)، حيث يحتوي على اتصال مباشر مع شركة “فودافون” للاتصالات في كل من المملكة المتحدة وألمانيا وإيرلندا وهولندا وإسبانيا، ومع شركة “إس إف آر” في فرنسا وشركة “تيليا سونيرا” في السويد والدنمارك وفنلندا والنرويج مع إمكانية استخدام خاصية “الواي فاي” اللاسلكية للاتصال بشبكة الانترنت في أي وقت ومن أي مكان تتوفر فيه هذه الخاصية. ويحتوي الجهاز الجديد على آلة تصوير مدمجة تبلغ قوتها 2 ميجابيكسل ومحرك أقراص مدمجة، إلى جانب كل وسائل الأمان اللازمة لحماية البيانات والمعلومات. ولعل من أبرز مميزات هذا الجهاز إمكانية استخدامه حتى في الأماكن المظلمة حيث تبقى مفاتيح التشغيل مضاءة مما يسمح للمستخدمين بالعمل عليها بدون أن يتأثروا بغياب الإضاءة المحيطة